أنا و حبيبى


عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة يرجي التكرم بتسجبل الدخول اذا كنت عضو معنا
او التسجيل ان لم تكن عضو وترغب في الانضمام الي اسرة المنتدي
سنتشرف بتسجيلك
شكرا
ادارة المنتدي
أنا و حبيبى

قـــــلـــب واحــــــــد مرحبا بك يا زائر نرجو ان تكون في تمام الصحة والعافية

وفــــاة فــنــان الـــعــرب
كتب بواسطة semsema2007
للراغبين بالترشيح كمشرفين  للأقسام الشاغرة وسواها

كتب بواسطة   Admin 
أهلا بكم أعضاء وزوار منتدى أنا و حبيبى الكرام يسعدنا إنضمامكم إلينا ومشاركتكم معنا بكم نرقى     اخترنا لكم
((كوني كالأحرف الأبجدية))

كتب بواسطة  الفراشة البيضاء
إلى .......... حبيبى

كتبت بواسطة  realwhite
قصص أطفال بالصور

كتب بواسطة  مشمشة السكرة

المصحف الرقمي((لتفسير القرآن))لايفوتكم لجهاز الكمبيوتر في ثواني

كتب بواسطة semsema2007
بكل لغات الورود احبك

كتب بواسطة  elwad_elrawsh



    بعض سنن الصوم

    شاطر
    avatar
    semsema2007
    نائب رئيس مجلس إدارة أنا و حبيبى
    مدير عام أنا و حبيبى
    المشرف العام على الأقسام
    نائب رئيس مجلس إدارة أنا و حبيبىمدير عام أنا و حبيبىالمشرف العام على الأقسام

    انثى
    عـدد الـمـسـاهـمـات : 1637
    الموقع : قــلــب حــبــيــبــى
    العمل/الترفيه : بموت فى حبيب قلبى
    حــب مـودى
    رسالة :


    أنــا و حــبـيـبـى قـلــب واحـد انضم إلينا و شاركنا الحب سجل وكن واحد منا معا فى حب الله وبحب مودى
    الأوسمة :
    نقاط العضو : 1000
    اعلام الدول :
    تاريخ التسجيل : 30/10/2008
    توقيع :

    للأهمية بعض سنن الصوم

    مُساهمة من طرف semsema2007 في الأربعاء يوليو 21, 2010 1:44 am




    ما هي سنن الصوم ؟ .

    السؤال:


    الجواب:

    الحمد لله
    سنن الصوم كثيرة ، منها :

    أولاً :

    يسن إذا شتمه أحد أو قائله أن يقابل إساءته بالإحسان ويقول : إني صائم ،
    لما رواه البخاري ومسلم عن أبي هريرة - رضي الله عنه - أن رسول الله - صلى
    الله عليه وسلم - قال الصيام جنة فلا يرفث ولا يجهل وإن امرؤ قاتله أو
    شاتمه فليقل إني صائم مرتين والذي نفسي بيده لخلوف فم الصائم أطيب عند
    الله تعالى من ريح المسك يترك طعامه وشرابه وشهوته من أجلي الصيام لي وأنا
    أجزي به والحسنة بعشر أمثالها ) البخاري برقم 1894 ، ومسلم 1151

    ثانياً :

    يسن للصائم السحور لما ثبت في الصحيحين من حديث أنس بن مالك - رضي الله
    عنه - قال : قال النبي رسول الله - صلى الله عليه وسلم - : ( تسحروا فإن
    في السحور بركة ) رواه البخاري برقم 1923 ، ومسلم برقم 1095


    ثالثاً :
    يسن تأخير السحور لما رواه البخاري عن أنس عن زيد بن ثابت رضي
    الله عنهم قال : ( تسحرنا مع النبي - صلى الله عليه وسلم - ثم قام إلى
    الصلاة قلت : كم كان بين الأذان والسحور قال قدر خمسين آية ) رواه البخاري
    1921

    رابعا :
    يسن تعجيل الفطر لقوله - صلى الله عليه وسلم - : ( لا يزال الناس بخير ما
    عجلوا الفطر ) رواه البخاري برقم 1957 ، ومسلم برقم 1098 ، راجع السؤال
    رقم ( 49716 )


    خامساً :

    يسن أن يفطر على رطب فإن لم يجد فعلى تمر فإن لم يجد فعلى ماء ، لحديث أنس
    - رضي الله عنه - قال : ( كان رسول الله - صلى الله عليه وسلم - يفطر على
    رطبات قبل أن يصلي ، فإن لم يكن فعلى تمرات ، فإن لم تكن حسا حسوات من ماء
    ) رواه أبو داود برقم 2356 ، والترمذي 696 ، وحسنه في الإرواء 4 / 45


    سادساً :

    يسن إذا أفطر أن يقول ما ورد ، والذي ورد هو التسمية ، وهي واجبة على
    الصحيح لأمره - صلى الله عليه وسلم - ، وورد " اللهم لك صمت وعلى رزقك
    أفطرت ، اللهم تقبل مني إنك أنت السميع العليم " وهو ضعيف كما قال ابن
    القيم زاد المعاد 2 / 51 ، وورد أيضا " ذهب الظمأ وابتلت العروق وثبت
    الأجر إن شاء الله " رواه أبو داود 2357 ، والبيهقي 4 / 239 ، وحسنه في
    الإرواء 4 / 39


    وقد وردت أحاديث في فضل دعوة الصائم منها :


    1- عن أنس - رضي الله عنه - أن النبي - صلى الله عليه وسلم - قال ثلاث
    دعوات لا ترد : دعوة الوالد ، ودعوة الصائم ، ودعوة المسافر ) رواه
    البيهقي 3 / 345 ، وصححه الألباني في الصحيحة 1797

    2- عن أبي أمامة مرفوعا : ( لله عند كل فطر عتقاء ) رواه أحمد ( 21698 ، وصححه الألباني في صحيح الترغيب 1/ 491

    3- عن أبي سعيد الخدري مرفوعا : ( إن الله تبارك وتعالى عتقاء في كل يوم
    وليلية - يعني في رمضان - وإن لكل مسلم في كل يوم وليلة دعوة مستجابة )
    رواه البزار ، وصححه الألباني في صحيح الترغيب 1 / 491

    وتراجع الأسئلة ( 37745 ، 37720 ، 13999 ، 14103 ) .

    الإسلام سؤال وجواب




    استعمال السواك للصائم وبلع الريق بعده





    السؤال:
    ما حكم استعمال السواك في نهار رمضان ؟ وهل يجوز بلع ريق السواك ؟ .




    الجواب:

    الحمد لله
    السواك مستحب في جميع الأوقات ، في الصيام وغير الصيام ، في أول النهار وآخره . ودليل ذلك :

    1- روى البخاري (887) عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّ
    رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ : ( لَوْلا أَنْ
    أَشُقَّ عَلَى أُمَّتِي أَوْ عَلَى النَّاسِ لأَمَرْتُهُمْ بِالسِّوَاكِ
    مَعَ كُلِّ صَلاةٍ ) .

    2- روى النسائي عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    ( السِّوَاكُ مَطْهَرَةٌ لِلْفَمِ ، مَرْضَاةٌ لِلرَّبِّ ) رواه النسائي
    (5) . وصححه الألباني في صحيح النسائي (5) .

    ففي هذه الأحاديث دليل على استحباب السواك في جميع الأوقات ، ولم يستثن
    النبي صلى الله عليه وسلم الصائم ، بل عموم الأحاديث يشمل الصائم وغير
    الصائم .

    ويجوز بلع الريق بعد السواك ، إلا إذا كان تحلل من السواك شيء في الفم
    فإنه يخرجه ثم يبتلع ريقه . كما أن الصائم يجوز له أن يتوضأ ثم يخرج الماء
    من فمه ثم يبتلع ريقه ولا يلزمه أن يجفف فمه من ماء المضمضة .

    قال النووي في " المجموع" (6/327) :

    قَالَ الْمُتَوَلِّي وَغَيْرُهُ : إذَا تَمَضْمَضَ الصَّائِمُ لَزِمَهُ
    مَجُّ الْمَاءِ , وَلا يَلْزَمُهُ تَنْشِيفُ فَمِهِ بِخِرْقَةٍ
    وَنَحْوِهَا بِلا خِلافٍ اهـ .

    قال البخاري رحمه الله :

    بَاب سِوَاكِ الرَّطْبِ وَالْيَابِسِ لِلصَّائِمِ . . . قَالَ أَبُو
    هُرَيْرَةَ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : ( لَوْلا
    أَنْ أَشُقَّ عَلَى أُمَّتِي لأَمَرْتُهُمْ بِالسِّوَاكِ عِنْدَ كُلِّ
    وُضُوءٍ ) . قال البخاري : وَلَمْ يَخُصَّ الصَّائِمَ مِنْ غَيْرِهِ .
    وَقَالَتْ عَائِشَةُ عَنْ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ :
    ( السِّوَاكُ مَطْهَرَةٌ لِلْفَمِ ، مَرْضَاةٌ لِلرَّبِّ ) . وَقَالَ
    عَطَاءٌ وَقَتَادَةُ : يَبْتَلِعُ رِيقَهُ .

    قال الحافظ في الفتح :

    أَشَارَ بِهَذِهِ التَّرْجَمَةِ إِلَى الرَّدِّ عَلَى مَنْ كَرِهَ
    لِلصَّائِمِ الاسْتِيَاكَ بِالسِّوَاكِ الرَّطْبِ . . . وَقَدْ تَقَدَّمَ
    قِيَاسُ اِبْنِ سِيرِينَ السِّوَاكَ الرَّطْبَ عَلَى الْمَاء الَّذِي
    يُتَمَضْمَضُ بِهِ . . .

    "وَلَمْ يَخُصَّ صَائِمًا مِنْ غَيْره" أَيْ وَلَمْ يَخُصَّ أَيْضًا
    رَطْبًا مِنْ يَابِسٍ , وَبِهَذَا التَّقْرِيرِ تَظْهَرُ مُنَاسَبَةُ
    جَمِيعِ مَا أَوْرَدَهُ فِي هَذَا الْبَاب لِلتَّرْجَمَةِ , وَالْجَامِعُ
    لِذَلِكَ كُلِّهِ قَوْله فِي حَدِيث أَبِي هُرَيْرَة : ( لأَمَرْتهمْ
    بِالسِّوَاكِ عِنْدَ كُلّ وُضُوءٍ ) , فَإِنَّهُ يَقْتَضِي إِبَاحَتَهُ
    فِي كُلِّ وَقْتٍ وَعَلَى كُلّ حَالٍ . .

    ( وَقَالَ عَطَاء وَقَتَادَةُ يَبْتَلِعُ رِيقَهُ ) مُنَاسَبَتُهُ
    لِلتَّرْجَمَةِ مِنْ جِهَة أَنَّ أَقْصَى مَا يُخْشَى مِنْ السِّوَاك
    الرَّطْب أَنْ يَتَحَلَّلَ مِنْهُ فِي الْفَمِ شَيْءٌ وَذَلِكَ الشَّيْءُ
    كَمَاءِ الْمَضْمَضَةِ فَإِذَا قَذَفَهُ مِنْ فِيهِ لا يَضُرُّهُ بَعْدَ
    ذَلِكَ أَنْ يَبْتَلِعَ رِيقَهُ . انتهى كلام الحافظ ابن حجر باختصار .

    وقال الشيخ ابن عثيمين :

    الصواب أن التسوك للصائم سنة في أول النهار وفي آخره اهـ فتاوى أركان الإسلام ص 468 .

    ( والسواك سنّة للصائم في جميع النهار وإن كان رطبا ، وإذا استاك وهو صائم
    فوجد حرارة أو غيرها من طَعْمِه فبلعه أو أخرجه من فمه وعليه ريق ثم أعاده
    وبلعه فلا يضره . الفتاوى السعدية 245 .

    ويجتنب ما له مادة تتحلل كالسواك الأخضر ، وما أضيف إليه طعم خارج عنه
    كالليمون والنعناع ، ويُخرج ما تفتت منه داخل الفم ، ولا يجوز تعمد
    ابتلاعه فإن ابتلعه بغير قصده فلا شيء عليه ) اهـ من رسالة "سبعون مسألة
    في الصيام" .

    والله أعلم .

    الإسلام سؤال وجواب
















    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    avatar
    semsema2007
    نائب رئيس مجلس إدارة أنا و حبيبى
    مدير عام أنا و حبيبى
    المشرف العام على الأقسام
    نائب رئيس مجلس إدارة أنا و حبيبىمدير عام أنا و حبيبىالمشرف العام على الأقسام

    انثى
    عـدد الـمـسـاهـمـات : 1637
    الموقع : قــلــب حــبــيــبــى
    العمل/الترفيه : بموت فى حبيب قلبى
    حــب مـودى
    رسالة :


    أنــا و حــبـيـبـى قـلــب واحـد انضم إلينا و شاركنا الحب سجل وكن واحد منا معا فى حب الله وبحب مودى
    الأوسمة :
    نقاط العضو : 1000
    اعلام الدول :
    تاريخ التسجيل : 30/10/2008
    توقيع :

    للأهمية رد: بعض سنن الصوم

    مُساهمة من طرف semsema2007 في الأربعاء يوليو 21, 2010 1:47 am

    السؤال: هل يجوز استعمال معاجين الأسنان أو المساحيق والسواك في رمضان والإنسان لا يقصد أن يتمضمض؟

    الشيخ: جواباً على هذا السؤال نقول إن الله سبحانه وتعالى قال في القرآن
    الكريم (وأنزلنا عليك الكتاب تبياناً لكل شيء) فكل شيء يحتاجه الناس في
    دينهم ودنياهم ومعاشهم ومعادهم فقد بينه الله تعالى في كتابه وعلى لسان
    رسوله صلى الله عليه وسلم ومن المعلوم أن الله حرم على الصائم الأكل
    والشرب والنكاح فقال سبحانه وتعالى (فالآن بَاشِرُوهُنَّ وَابْتَغُوا مَا
    كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ وَكُلُوا وَاشْرَبُوا حَتَّى يَتَبَيَّنَ لَكُمُ
    الْخَيْطُ الْأَبْيَضُ مِنَ الْخَيْطِ الْأَسْوَدِ مِنَ الْفَجْرِ ثُمَّ
    أَتِمُّوا الصِّيَامَ إِلَى اللَّيْلِ) والأكل والشرب مفسدان للصوم بإجماع
    أهل العلم وأما ما يصل إلى الفم فقط فإنه ليس بمفسد للصوم بإجماع أهل
    العلم أيضاً فيما نعلم فهذا الصائم يتمضمض بالماء فيصل الماء إلى فمه ولا
    يفطر بالإجماع وهنا ثلاثة أشياء في الفم لا يفطر الصائم بالواصل إليه
    بالإجماع والمعدة يفطر الصائم بما وصل إليها بالإجماع فيما نعلم وإن كان
    في بعض الأشياء الواصلة كالذي لا يغذي ولا يمنع خلاف لكن هذا خلاف لا
    يلتفت إليه فالواصل إلى المعدة مفطر بلا ريب والثالث ما يصل إلى الحلق ولا
    يصل إلى المعدة فهذا موضع خلاف بين أهل العلم هل يفطر أو لا يفطر وبعد هذه
    المقدمة يتبين لنا أن استعمال الصائم للمعجون لتنقية أسنانه وتطييب نكهة
    فمه لا باس به ما لم يصل إلى معدته فإن وصل إلى المعدة فإنه يكون مفطراً
    إذا وصل إلى ذلك باختياره وأما ما تهرب منه عند استعماله في الفم ما تهرب
    منه إلى المعدة بغير اختياره فإنه لا يفطر به لأن من شرط التفطير أن يكون
    الصائم متعمداً لتناول المفطر وهذا لم يتعمد تناول ما يفطر به ويدل لجواز
    ذلك أن السواك يجوز للصائم بل هو مشروع في حقه في أول النهار وفي آخره على
    القول الراجح قال عامر بن ربيعة رأيت النبي صلى الله عليه وسلم ما لا أحصي
    يتسوك وهو صائم وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم (لولا أن أشق على أمتي
    لأمرتهم بالسواك عند كل صلاة) ولم يثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم ما
    يدل على استثناء الصائم بعد الزوال والأصل بقاء النصوص على عمومها وعلى
    هذا فيجوز للصائم أن يتسوك وأن يستعمل المعجون ولكن يحترز من أن يصل شيء
    منه إلى معدته ويجوز له أن يتمضمض إذا يبس فمه من شدة العطش فيجوز أن
    يتمضمض لأجل أن يرطب فمه فيسهل عليه النطق وكل هذا لا يفطر.



    السؤال: هل يجوز أن يكتحل الإنسان أو أن يقطر في عينه أو أن يقطر أيضاً في
    أذنه إذا كانت تؤلمه وما الحكم لو وجد طعام ذلك في حلقه نرجو الإجابة
    وفقكم الله ؟


    الشيخ: نقول نعم يجوز للصائم أن يكتحل ويجوز أن يقطر في عينه ويجوز أن
    يقطر في أذنه ولا ضرر عليه إذا وجد طعم ذلك في حلقه لأن هذا ليس من الأكل
    والشرب ولا بمعنى الأكل والشرب ولم يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
    أنه نهى أن يكتحل الصائم وأما الأنف فإنه لا يقطر فيه شيئاً لأن الأنف
    منفذ إلى المعدة ولهذا قال النبي صلى الله عليه وسلم في حديث لقيط بن صبرة
    قال (بالغ في الاستنشاق إلا أن تكون صائماً) ولكن لو استنشق الإنسان وهو
    صائم ثم تهرب الماء إلى معدته فإنه لا يفطر بذلك لأنه بغير اختياره ومثله
    ما يقع لكثير من الناس حينما يشفطون البنزين من اللي أو نحوه فيتهرب ذلك
    إلى بطونهم فإنه لا يضرهم لأن ذلك بغير اختيار منهم.



    السؤال: هل يجوز للصائم المريض أن يأخذ الحقن المغذية في الوريد أو في العضل وفقكم الله؟



    الشيخ: الإبر المغذية التي يستغنى بها عن الأكل والشرب هذه لا يجوز للمريض
    أن يتناولها إلا إذا أضُطر إليها فيتناولها ويقضي وذلك لأن الإبر المغذية
    التي تقوم مقام الأكل والشرب وتغني عنهما هي في الحقيقة بمعنى الأكل
    والشرب فيكون لها حكم الأكل والشرب أما الإبر التي يراد بها التداوي
    وتنشيط الجسم ولكنها لا تغني عن الأكل والشرب فإنها لا تفطر سواء احتقن
    بها في الوريد أو في العضلات وسواء وجد طعمها في حلقه أم لم يجد وذلك
    لأنها حينئذٍ ليست أكلاً ولا شرباً ولا بمعنى الأكل والشرب على أن لقائل
    أن يقول في الإبر المغذية التي يستغنى بها عن الأكل والشرب لقائل أن يقول
    إنها لا تفطر أيضاً وذلك لأن الأكل والشرب يحصل به مع التغذية التلذذ في
    التشهي وذوق الطعام ولذلك تجد الرجل الذي يغُذى بهذه الإبر تجد منه شوقاً
    كبيراً إلى الأكل والشرب مما يدل على أنه هذه الإبر لا تفي بما يفي به
    الأكل والشرب ومن الجائز جداً أن يكون الأكل والشرب حرم على الصائم لا
    لأجل أنه يغذي فقط ولكن لأنه يغذي وتنال به شهوة الأكل والشرب وحينئذٍ
    ستكون التغذية جزء العلة وليست العلة ومعلوم أن القياس لا يتم إلا إذا
    وجدت العلة كاملة في الفرع كما وجدت في الأصل ولكني مع ذلك أقول إن
    الاحتياط القول بأنها تفطر أعني الإبر المغذية التي يستغنى بها عن الأكل
    والشرب إن الاحتياط أنها تفطر وأنه لا يجوز للصائم تناولها إلا إذا كان
    مضطراً لذلك وحينئذٍ يكون معذوراً للفطر فيفطر ويقضي.


    السؤال: يوجد بعض الناس وخاصة بعض الموظفين إذا أراد الخروج من منزله تطيب
    طيباً قوياً ووضع بخاخاً في فمه ليُحِّسن من رائحته بعد النوم الطويل بعد
    الفجر فما حكم ذلك وفقكم الله ؟




    الشيخ: التطيب للصائم لا بأس به سواء كان ذلك في رأسه أو في لحيته أو في
    ثوبه وأما استعمال البخاخ في الفم فهذا أيضاً لا بأس به إذا كان ليس ذا
    إجزاء تصل إلى المعدة فأما إذا كان ذا إجزاء تصل إلى المعدة فإنه لا يجوز
    استعماله لإن ذلك تعريضُ لفساد صومه أما إذا كان بخاراً لا يعدو الفم فإنه
    لا يضر سواء استعمله لتطييب فمه أو استعمله لتسهيل النفَسَ عليه كما يفعله
    بعض المصابين بالضغط ونحو هذا على أني أحُب لهذا الذي يستعمل البخاخ
    لتطييب فمه أحب أن يراجع الأطباء في ذلك لأنني قد سمعت أن استعمال الطيب
    في الفم نهايته أن يكون في الإنسان بخر ورائحة كريهة في فمه فينبغي ألا
    يستعمل هذا لا في الصوم ولا غيره حتى يسأل الأطباء والله الموفق.


    السائل: من هم الذين يباح لهم الفطر في نهار رمضان ؟



    الشيخ: الذين يباح لهم الفطر في نهار رمضان أنواع فمنهم المريض والمسافر
    لقول الله تعالى (وَمَنْ كَانَ مِنْكُمْ مَرِيضاً أَوْ عَلَى سَفَرٍ
    فَعِدَّةٌ مِنْ أَيَّامٍ أُخَرَ) ومنهم الحامل والمرضع إذا خافتا على
    أنفسهما أو على ولديهما أو على أنفسهما وولديهما ومنهم من احتاج إلى الفطر
    لمصلحة غيره وإنقاذ غيره من هلكة كما لو رأى مسلماً حوله نار يخشى عليه
    منها ولا يتمكن من إخراجه من هذه النار أو لا يتمكن من إنقاذه من هذه
    النار إلا بالفطر ففي هذه الحال له أن يفطر ومنهم الحائض والنفساء فانهما
    تفطران بل لا يصح منهما الصيام لأنه حرام عليهما.


    السؤال: هل ورد أدعية مخصصة عن الرسول صلى الله عليه وسلم عند الإفطار وعند السحور؟



    الشيخ: أما عند السحور فلا أعلم في ذلك أدعية خاصة لكن هناك أدعية عامة
    عند الأكل والشرب في جميع الأحوال مثل التسمية عند الأكل أو الشرب ومثل
    الحمد إذا فرغ فإن النبي صلى الله عليه وسلم قال لابن أبي سلمة وهو ربيبه
    قال له يا غلام سمِّ الله وكل بيمينك وكل مما يليك وأخبر عليه الصلاة
    والسلام أن الله تعالى يرضى عن العبد يأكل الأكلة فيحمده عليها ويشرب
    الشربة فيحمده عليها وأما ما يفعله بعض العامة عند انتهائه من السحور
    فيقول اللهم إني نويت الصيام إلى الليل فإن هذا من البدع لأن التكلم
    بالنية في جميع العبادات بدعة لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال
    أو أنه كان يقول عند فعل العبادة نويت أن أفعل كذا وكذا فلم يكن يقول عند
    الوضوء نويت أن أتوضأ ولا عند الصلاة نويت أن أصلي ولا عند الصوم نويت أن
    أصوم وذلك لأن النية محلها القلب لأنها قصد الشيء عازماًَ عليه والله عز
    وجل عالم بما يكون في قلب العبد كما قال الله تعالى وقد خلقنا الإنسان
    ونعلم ما توسوس به نفسه ونحن أقرب إليه من حبل الوريد إذ يتلقى الملتقيان
    عن اليمين وعن الشمال قعيد ما يلفظ من قول إلا ليه رقيب عتيد وأما الدعاء
    عند الفطر فقد وردت عن النبي صلى الله عليه وسلم في ذلك أحاديث منها ذهب
    الظمأ وابتلت العروق وثبت الأجر إن شاء الله وإن دعا الإنسان بشيء آخر عند
    فطره بما يحب من سؤال المغفرة والرحمة والقبول وغير ذلك فهو حسن لأن دعوة
    الصائم عند فطره حرية بالإجابة إن شاء الله.




    السؤال: هل يجوز للمرأة في نهار رمضان أن تكتحل أو تمس شيئاً من الطيب أفيدونا في ذلك بارك الله فيكم؟


    الشيخ: نعم يجوز للمرأة ولغيرها أيضاً أن تكتحل في نهار رمضان وأن تقطر في
    عينها وأن تقطر في أذنها وأن تقطر في أنفها أيضاً ولكن القطور في الأنف
    يشترط فيه أن لا يصل إلى الجوف لأنه إذا وصل إلى الجوف عن طريق الأنف كان
    كالأكل والشرب ولهذا قال النبي عليه الصلاة والسلام للقيط بن صبرة بالغ في
    الاستنشاق إلا أن تكون صائماًَ وهذا دليل على أن ما وصل عن طريق الأنف
    فحكمه حكم ما وصل عن طريق الفم ويجوز لها كذلك ولغيرها أن تمس الطيب وأن
    تستنشق الطيب من دهن العود ونحوه وأما البخور فإنه يجوز للصائم أن يتبخر
    لكن لا يستنشق الدخان لأن الدخان جرم يصل إلى الجوف لو استنشقه وعلى هذا
    فلا يستنشق والحاصل أنه يجوز للصائم أن يكتحل ويقطر في عينه ويقطر في أذنه
    ويقطر في أنفه بشرط أن لا يصل ما يقطره في الأنف إلى جوفه ويجوز له أن
    يتطيب بجميع أنواع الطيب وأن يشم الطيب إلا أنه لا يستنشق دخان البخور لأن
    الدخان ذو جرم يصل إلى المعدة فيخشى أن يفسد صومه بذلك.












    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]


      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة يوليو 21, 2017 2:57 am